………………………{ بدون عنوان}

“1” style=”color:#7A8DBC; background-color:#7A8DBC” />

تحياتي للجميع :
رجل تجاوز 120 سنه ومازال شابا كله حيويه ونشاط واقبال على الحياه والابتسامه لاتفارقه سئل :
ماسر شبابك ايها العجوز ؟
قال سر قوتي في ثلاث:
1- لااحمل هما لغد
2- لااحمل بغضا لاحد
3- لااحمل لنفسي نكد
فعليك ان تكون جميلا في مظهرك واخلاقك وملبسك ومعاملاتك بدون غم او هم.
ما الطف التسامح وارقه فهو صفة القادرين الواثقين من انفسهم , اما الذين لايسامحون ويحملون الهم فانهم يعيشون دوما في قلق وتوتر لذا فهم بؤساء وتعساء .
سئلت احدى الصالحات من ذوات الحسن والجمال عن سر جمالها ونضارتها ؟
فقالت عبارات جميله جدا وهي :
سترت وجهي عن الناس مخافة الله , فنور الله وجهي كما تستر الشمعه عن الهواء فتستمر في الضياء ولم الون وجهي بمساحيق الغش والتدجيل وغسلته بماء الوضوء وتجنب الهم والقلق لايماني بالله وبقضاءه وقدره واطيع زوجي واقرأ القرآن .
فلماذا نحن نحمل الهم ونتجرع المه بل نحمل الدنيا كلها فوق رؤوسنا فنفقد بهجة الحياة ونصاب باليأس وكل شيء مكتوب عند الله سبحانه وتعالى.
ان من ينظر للدنيا بمنظار اسود ينعكس ذلك على معاملته للناس ويحل الغم على وجهه ويستوطن داخل نفسه فتقصر حياته حتى لو كانت طويله ولا يحس بجمالها
فهو لايعلم ان للقلوب المؤمنه ربيع لايعرف الذبول واشراق لايعرف الافول وبسمه لاتعرف العبوس وارتياح يدفع الكآبه وامل يتجاوز الصعاب .
وانت عزيزي القارىء هل تعتقد ان حمل الهم يؤثر على الانسان في حياته ؟
وهل تعتقد ايضا ان الجمال هو جمال الوجه والبشره ام ان هناك جمال غير هذا في البشر ؟
واخيرا ضع العنوان الذي تريد فانا لااريد اي عنوان المهم عندي ان يجتمع الناس على الحب والوئام .
همسه

[poet font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/4.gif" border="none,4,gray" type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char="" num="0,black" filter=""]
والذي نفسه بغير جمال
لايرى في الوجود شيئا جميلا
[/poet]
تم

_________________________________
لكي تحتفظ بالسعاده عليك ان تتقاسمها مع الآخرين!
[EMAIL]al_fares733@hotmail.com[/EMAIL]

لقراءة ردود و اجابات الأعضاء على هذا الموضوع اضغط هنا

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.