جيلنا >>> احسن من جيلكم ؟؟

“1” style=”color:#7A8DBC; background-color:#7A8DBC” />

إن تعاقب الأجيال جيل بعد جيل سنة الله في الحياة
قال الله تعالى:
( كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام )
و الإنسان لا يستطيع أن يعيش زمنه وزمن غيره …….
إلا أن هناك صراع قائم بين الأجيال ……..
صراع فكر ….. وصراع ثقافة …… وصراع عادات وتقاليد …….. وصراع في أسلوب الحياة ………
هذا الصراع نتج عنه أن كل جيل يرمي باللوم على الجيل الآخر ( الجيل الأول يرمي باللوم على الجيل التالي … والتالي على الذي يليه وهكذا )
كل جيل يتهم الجيل الذي بعده بأنه جيل لا يستطيع مواجهة الحياة ….. وينتقده في أسلوبه وطريقة تفكيره …. ويجعله سببا في كل الأخطاء التي يعيشها ذلك الجيل ……
وهذا الأمر يحدث في شتى مجالات الحياة …..
فنجد جيل الآباء غير راض عن جيل الأبناء ….
ونجد أن جيل المعلمين الأوائل غير راض عن جيل معلمي اليوم …….
كل هذه الصراعات جعلت هناك فجوة وتباعد في التفكير بين الأجيال …. فأصبح الجيل الجديد شماعة يعلق عليها الجيل القديم الأخطاء …..
ويواجه الجيل الجديد تحد لإثبات وجوده …
وبين إصراره على إثبات وجوده وانتقاد الجيل الماضي له يعيش هذا الجيل في دوامة من الصراع الداخلي …..

_________________________________
[CENTER][U][COLOR=#22229c][URL="http://www.m5zn.com/uploads/2019/3/27/photo/032711120349dtz6uxriv1c.jpg"][IMG]http://www.m5zn.com/uploads/2019/3/27/photo/032711120349dtz6uxriv1c.jpg[/IMG][/URL][/COLOR][/U][/CENTER]

[CENTER][URL]http://www.aalhazmi.com/[/URL][/CENTER]

لقراءة ردود و اجابات الأعضاء على هذا الموضوع اضغط هنا

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.