أمــل 0000

“1” style=”color:#7A8DBC; background-color:#7A8DBC” />

أمل .. شمس تشرق في الأرواح اليائسة .. وزهرةٌ تنبت في القلوب العاثرة .. تجد نورها

وعبيرها في عيني مريض يئس الطب من شفائه .. وفي دعوات مظلوم طغى ظالمه وتجبر .. وفي

تنهدات خليل يهفو للقاء خليله .. وفي خطوات إنسان يدبّ بائسا على هذه الأرض وقد

ضاقت في عينيه الدنيا وكاد يهتف من أعماقه : " اللهم أمتني ما كان الموت خيراً لي "

.

أمل .. منحة ربانية من الله سبحانه وتعالى .. تأتي دائما مرادفة للإيمان والثقة

والاستعانة به عز وجل .. إنها ذلك النور الذي أضاء قلب سيدنا يعقوب عليه السلام بعد

أن ابيضت عيناه .. فظل يراوده سنين طويلة منذ فقد فلذة كبده .. فأطلقها قرآنا يتلى

: " يا بني اذهبوا فتحسسوا من يوسف وأخيه ولا تيأسوا من روح الله .. إنه لا ييأس من

روح الله إلا القوم الكافرون " .

هي ذلك الضياء الذي غمر فؤاد سيدنا موسى عليه السلام .. وقد تبعه فرعون وجنوده .

ليقف ثابتا راسخا أمام البحر العظيم .. وتنطلق كلماته تشع أملا وثقة : " كلا إن معي

ربي سيهدين " .. ولم يكد يتم قوله حتى كانت عصاه تشق طريقا يبسا للمؤمنين وسط أمواج

البحر الهادرة .. فيمضون وراءه .. ويمضي أمامهم لا يخاف دركا ولا يخشى .

أمل .. هي زاد المؤمن الواثق بتأييد الله ونصره كلما طال ليله وعسعس .. وهي وقود

الاستمرار الدائم في الطريق بتصميم أعظم .. وبإرادة أكبر .. مهما كثرت العثرات

وازدحمت العوائق .

فيا أخي الغالي ..

ليكن قلبك عالما رائعا من الأمل ..لا يذبل ناضر أزهاره؟ ولا يجف يانع أثماره .
__________________________

بقلم: د. لينا القرشي

_________________________________
قال ابن الجوزي يصف الصالحين الأبرار :
رجال مؤمنون ، ونساء مؤمنات ، يحفظ الله
بهم الأرض ، بواطنهم كظواهرهم بل أجلى !!
وسرائرهم كعلانيتهم بل أحلى !! وهممهم عند
الثريا بل أعلى !!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
جعلنا الله منهم

لقراءة ردود و اجابات الأعضاء على هذا الموضوع اضغط هنا

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.